من التخطيط إلى الإبداع | مراحل كتابة المحتوى وكيف تتقنها؟

مراحل كتابة المحتوى - كيف تكتب محتوى جذاباً بشكل احترافي، وتصبح كاتب محتوى محترفاً،
بعد دخولك في مجال الكتابة، ومعرفتك بأساسيات المجال، هل سألت نفسك إذا كان الربح من كتابة المحتوى, أو المقالات أمراً سهلاً أم صعباً؟ هل يحتاج الأمر إلى أدوات ومهارات محددة أم لا؟ هل يمكن تعلم مراحل كتابة المحتوى بسهولة؟.

وبالتالي لكي تستطيع الكتابة بشكل احترافي ومنسق، وتصبح كاتب محتوى محترفاً وتكتب بأسلوب واضح وبسيط، فإنه لا بد من معرفة أساسيات مراحل كتابة المحتوى بشكل مفصل، وتطبيق هذه المراحل في أي نوع من أنواع المحتوى.

مراحل كتابة المحتوى
من التخطيط إلى الإبداع | مراحل كتابة المحتوى وكيف تتقنها؟

وزادت الأسئلة حول كتابة المحتوى، وكل ما يتعلق بها من أنواع ومراحل للكتابة بشكل واضح ومنسق.

ونظراً لذلك سوف أقدم لك في هذا المقال مراحل كتابة المحتوى المتوافق مع محركات البحث، و سنتعرف على جميع التفاصيل المتعلقة بكيفية كتابة محتوى عربي، وكيف تنتج محتوى احترافي بشكل جذاب عبر هذا المقال في موقع اتعلم SEO.
و سنتعرف في هذا المقال على التالي:
  • أولاً: ما هي مراحل كتابة المحتوى ؟
  • ثانياً: مرحلة ما قبل كتابة المحتوى
  • ثالثاً: مرحلة كتابة الهيكل (شكل) المحتوى
  • رابعاً: مرحلة ما بعد كتابة المحتوى

أولاً: ما هي مراحل كتابة المحتوى ؟


ما هي مراحل كتابة المحتوى؟
ما هي مراحل كتابة المحتوى؟

بشكل عام تنقسم مراحل كتابة المحتوى إلى ثلاث مراحل أساسية، وتتضمن كل مرحلة مجموعة من العناصر الهامة التى لا بد من تطبيقها في كل مرحلة، وهذه المراحل الثلاثة كالتالي:
  1. مرحلة ما قبل كتابة المحتوى.
  2. مرحلة كتابة الهيكل (شكل المحتوى).
  3. مرحلة ما بعد الكتابة.
والآن سوف نتعرف على كل مرحلة من هذه المراحل بشيء من التفصيل، لكي نتعلم كيفية كتابة المحتوى بشكل منسق واحترافي.

ثانياً: مرحلة ما قبل كتابة المحتوى

تُعتبر مرحلة ما قبل كتابة المحتوى هي المرحلة الأولى من مراحل كتابة المحتوى، وفي هذه المرحلة يتطلب من كل كاتب محتوى تطبيق خمسة أشياء مهمة، وهي كالتالي:

مرحلة ما قبل كتابة المحتوى
مرحلة ما قبل كتابة المحتوى

1_ عملية البحث قبل البدء بالكتابة

بشكل عام وبسيط لكي تستطيع كتابة محتوى غني بالمعلومات الهامة سواء كان ذلك المحتوى مقالاً أو أي نوع آخر من أنواع المحتوى، فإنه لا بد من أفكار متجددة بشكل مستمر، وهذه الأفكار لا تأتي إلا عن طريق البحث المستمر.

وذلك لأن القيام بالبحث قبل الكتابة يعمل على زيادة المعلومات والأفكار حول الموضوع الذي ستتكلم عنه، بالإضافة إلى زيادة الحصيلة اللغوية لديك.
وأيضاً تساعدك عملية البحث على تحديد النقاط والأفكار الأساسية الهامة التي ستقوم بالكتابة عنها بالتفصيل.

ومن الأفضل لك وأنت تبحث عن المعلومات أن تستخدم الأدوات الخاصة بتدوين المعلومات، مثل (الورقة والقلم أو استخدام أداة التدوين الخاصة بالموبايل أو الكمبيوتر)، وذلك لتجميع الأفكار التي بحثت عنها، بالإضافة إلى سهولة الرجوع لها وقت الكتابة.

2_ الكتابة بأسلوب مفهوم يفضله القارئ

ماذا يعني الكتابة بأسلوب يفضله القارئ؟- أن تقوم بالكتابة بشكل واضح وبكلمات بسيطة ومفهومه للقارئ.
وأيضاً لا بد من اتباع أسلوب كتابة خاص بك، وليس أسلوب كاتب آخر، مع مراعاة كتابة ما يبحث عنه القارئ، وذلك تعرفه من خلال عمليات البحث التي يقوم بها المستخدمون على محركات البحث، بالإضافة إلى المواقع المنافسة.

3_ اتباع الفكرة الرئيسية للموضوع

اتباع الفكرة الأساسية للموضوع والالتزام بالفكرة التي تقدمها، وذلك يعني أن تكون الفقرات جميعها مرتبطة بالموضوع الرئيسي، بالإضافة إلى ترابط الفكرة مع العنوان دون الخروج عن الموضوع الذي تكتب فيه.

حيث إن دمج أكثر من فكرة في فقرة واحدة يعمل على تشتيت القارئ، وذلك لا ننصح به لضمان جودة محتواك، وضمان تقديم أقصى استفادة للقارئ.

فعلى سبيل المثال: إذا كُنت تقوم بالكتابة عن خطوات ومراحل كتابة المحتوى، فكل ما عليك هو الاستمرار في كتابة كل الخطوات التي تساعد من يتعلم مجال الكتابة، ويبحث عن مراحل كتابة المحتوى فى ترتيب خطواته قبل البدء في كتابة أي موضوع معين.

ولا تقم بالكتابة فى موضوع آخر مثل أهمية استخدام المحتوى التسويقي في وسائل التواصل الاجتماعي، لأنك فى هذه الحالة تكون أخذت القارئ إلى موضوع آخر بعيد عن الموضوع الرئيسي الخاص بمراحل كتابة المحتوى.
وكل ذلك بهدف الوصول إلى جمهورك المستهدف بمحتوى قيم ومعلومات مفيدة.

4_ التفكير بشكل مبتكر وإبداعي

قبل أن تقوم بكتابة محتوى لا بد من التفكير قليلاً فى ما الذي سيميز محتواك عن محتوى غيرك! وذلك لأن الكتابة على الإنترنت تعتمد بشكل خاص على ثلاثة عناصر رئيسية، وهي كالتالي:
  • الموضوع.
  • الفكرة.
  • العرض.
و سنتعرف على كل عنصر الآن بشكل واضح.
أولاً: الموضوع
في كثير من الأحيان يتم اختيار فكرة المحتوى أو الموضوع بناءً على:
  • المجال الذي ستكتب عنه.
  • معدل البحث الشهري عن الموضوع.
  • رأي العميل ومعرفة وجهة نظره، وهل الموضوع مناسب لمجاله أم غير ذلك.
ثانياً: الفكرة
فكرة المحتوى يقوم باقتراحها كل من (الكاتب أو العميل).
فنجد أن كثيراً من العملاء قد تكون لديهم فكرة لاقتراحها على كاتب المحتوى؛ ويقوم الكاتب بكتابتها وإخراجها بأفضل أسلوب ممكن.
كما أن لكاتب المحتوى دور في اقتراح مجموعة من الأفكار التي تتناسب مع مواضيع المجال، وعلى العميل اختيار الأفكار التي تناسب مجاله، وأيضاً تناسب جمهوره.

ثالثاً: العرض
وهنا يقوم الكاتب بعرض المحتوى بأسلوب مميز وفريد، ويجذب القارئ.
بالإضافة إلى استخدام الوسائط المتعددة مثل (الصور ، الفيديوهات، الخرائط الذهنية)، وذلك لأهميتها فى جذب انتباه القارئ، وتسهيل فهم وترسيخ المعلومات بشكل بسيط وواضح.

5_ تسجيل وتدوين الأفكار

تعد خطوة تدوين وتسجيل الأفكار في ملف خارجي من الخطوات الهامة لكتابة محتوى حصري وجذاب.
وذلك لأننا في مرحلة ما قبل الكتابة نبحث كثيراً عن الأفكار المتعلقة بالموضوع الذي سنكتب عنه، وهذا يساعدنا في الحصول على أفكار كثيرة يمكننا استخدامها في الكتابة.

وأيضاً نستطيع الرجوع إلى هذه الأفكار فى أي وقت، والاستفادة منها مرة أخرى من خلال إعادة صياغتها والخروج بفكرة جديدة.
وهذه كانت أول مرحلة من مراحل كتابة المحتوى، وسنأتي الآن إلى المرحلة التالية وهي مرحلة كتابة هيكل المحتوى.

ثالثاً: مرحلة كتابة الهيكل (شكل المحتوى)


ما هو هيكل المحتوى
ما هو هيكل المحتوى؟

تُعتبر مرحلة كتابة الهيكل أو شكل المحتوى هي المرحلة الثانية من مراحل كتابة المحتوى.
بشكل عام كل ما يلزمك في هذه المرحلة هو إعادة صياغة المعلومات بطريقة سليمة وأسلوب بسيط يفهمه القارئ، ويجذب انتباهه.
ولكي تقوم بالكتابة بشكل أفضل، فإنه يجب عليك معرفة أجزاء الهيكل (شكل المحتوى)، وترتيبه حتى تتمكن من الكتابة بشكل صحيح، ويكون المحتوى ناجح.

وأيضاً قبل الكتابة لا بد من تحديد مستوى اللغة المناسب، أو الأسلوب اللغوي الذي ستكتب به، هل سيكون بالعامية، أم بالعربية الفصحى؟ فلا يفضل أن تجمع بين الأسلوبين في فقرة واحدة.
كما أن من الأفضل الكتابة بالعربية الفصحى، لأنها تعد من أفضل الطرق لتوصيل وتوضيح المعلومات لجميع الأشخاص في الوطن العربي بأكمله.

وأجزاء الهيكل (شكل المحتوى)، يمكننا تقسيم عناصر كتابة المحتوى كالآتي:
  1. العنوان.
  2. المقدمة.
  3. جسم المحتوى.
  4. الخاتمة.
  5. هدف المحتوى (CTA -Call To Action).

1/ اختيار عنوان جذاب

يعتبر العنوان من العناصر الهامة التي يجب على كتاب المحتوى الاهتمام بها، ولكن لماذا؟، لأن العنوان هو العنصر الجاذب للقارئ، وهو سلاح ذو حدين فعن طريقه يمكن للقاريء استكمال قراءة المحتوى أو مغادرة المحتوى.
ويجب أن تكتب مجموعة من العناوين الفريدة التي تجذب انتباه القارئ، واختيار أفضلها.
ولكي تكتب عنوان جذاب ويتصدر محتواك في محركات البحث، فإنه يجب مراعاة العناصر التالية عند كتابة العنوان:
  • استخدام الكلمة المفتاحية في العنوان.
مثال:تطبيق مراحل كتابة المحتوى - خطوة بخطوة.
  • استخدام الأرقام أو التواريخ في العنوان.
يدل ذلك على شمولية الموضوع وتنظيمه، على سبيل المثال: مراحل كتابة المحتوى وأفضل 5 نصائح لكتابة محتوى جذاب.
  • استخدام كلمة دليل في العنوان.
تدل على وجود معلومات شاملة حول موضوع معين، مثلاً: الدليل الوحيد لتعلم مراحل كتابة المحتوى بإتقان.
  • التشويق وإثارة الفضول.
عن طريق تشويق القارئ وسد فجوة الفضول لديه، على سبيل المثال: 3 نصائح لتعلم مراحل كتابة المحتوى بسهولة.
  • استخدام كلمة كيف.
لكي تحث القارئ على وجود حل، على سبيل المثال: كيف تتعلم مراحل كتابة المحتوى بالخطوات؟.
  • استخدام أسلوب الاستفهام والسؤال ( ما، ماذا، لماذا…).
من أفضل الأساليب لجذب انتباه القارئ، مثال: ما هي مراحل كتابة المحتوى بالترتيب؟.
  • استخدام الكلمات المؤثرة التي تخاطب العاطفة.
حيث تؤثر هذه الكلمات في نفس القارئ، كلمات مثل: (اكتشف - مجاني - مضمون - أهم - أفضل - أسرع)، مثال: اكتشف أهم مراحل كتابة المحتوى بخطوات بسيطة.
  • استخدام العنوان بشكل مباشر.
مثال: لمن يتعلم كتابة المحتوى - إليك مراحل كتابة المحتوى.
ومن الأفضل كتابة العنوان بعد الانتهاء من كتابة الموضوع الذي ستكتب عنه، كما ينصح أن يكون العنوان متوافق مع الموضوع حتى لا تخسر قارئك، وأيضاً يجب ألا يزيد العنوان عن 60 حرف.

2/ كتابة المقدمة

المقدمة لا بد أن تكون جذابة و مختصرة، وتتكون من فقرة أو فقرتين، فالمقدمة مثل العنوان يجب الاهتمام بها حتى تستطيع جذب انتباه القارئ لاستكمال المحتوى.
ويمكن كتابة المقدمة بعدة طرق مثل:
  1. يمكن طرح الأسئلة لإثارة انتباه القارئ.
  2. البدء بحكاية قصة سريعة لأحد الناجحين في المجال الذي تكتب عنه.
  3. استخدام الاقتباسات فدائماً ما تساعد على جذب انتباه القارئ.
  4. استخدام الاحصائيات والنسب، ولكن لا بد أن تكون من مصادر موثوقة.
  5. تأليف مقدمة حصرية تنشط عقل قارئك وتجذب انتباهه.

3/ جسم المحتوى

بعد الانتهاء من كتابة العنوان والمقدمة، نبدأ في كتابة جسم المحتوى وهو عبارة عن المعلومات التي قمت بجمعها من مصادر مختلفة في مرحلة البحث (مرحلة ما قبل كتابة المحتوى).
وهذا الجزء يعبر عن مدى مصداقيتك، لأنك وعدت القارئ في العنوان والمقدمة بتقديم معلومات تفيده في المجال الذي يبحث عنه.
لذا يجب الاهتمام بهذا الجزء، وتقديم جميع المعلومات المهمة المتعلقة بهذا الموضوع بشكل بسيط وواضح يفهمه القارئ.
ويفضل كتابة المحتوى بشكل مريح للعين، من خلال ما يلي:
  • استخدام فقرات صغيرة (لا تتتعدى سطرين أو 3 أسطر).
  • استخدام الكلمات المفتاحية ومرادفتها في سياق المحتوى.
  • استخدام القوائم الرقمية أو التعداد النقطي "كما تم استخدامه في هذا المقال".
  • الاهتمام باستخدام علامات الترقيم في أماكنها الصحيحة داخل المحتوى.
  • وضع صور لتوضيح الأفكار ليصبح المحتوى أكثر جاذبية.
وهذه النقاط تساعد القارئ على القراءة بسهولة، وبدون ملل، وهذا هو الهدف من المحتوى.

4/ الملخص أو الخاتمة

تكتب الخاتمة أو الملخص في نهاية جسم المحتوى، وهي عبارة عن خلاصة المعلومات الهامة التي تم ذكرها في الموضوع بشكل مبسط.

5/ هدف المحتوى (CTA – Call To Action)

إذا نظرنا لأي محتوى سواء كان مقال أو محتوى تسويقي، فنجد أنه في نهاية المحتوى يوجد طلب يخاطب القارئ، ويرجو منه القيام به، مثل نشر المحتوى أو تجربة منتج معين، وهذا ما نسميه (CTA).
وهذه كانت خطوات المرحلة الثانية من مراحل كتابة المحتوى، وتعرفنا فيها على هيكل المحتوى، وكيفية كتابة محتوى مرتب وواضح.

رابعاً: مرحلة ما بعد الكتابة


مرحلة ما بعد الكتابة
ما هي مرحلة ما بعد الكتابة؟

بعد الانتهاء من كتابة المحتوى المطلوب منك، تدخل في أهم مرحلة وهي مرحلة ما قبل تسليم المحتوى للعميل، وهي مرحلة خاصة بالمراجعة والتدقيق الإملائي.
حيث ينصح كاتب المحتوى أن يتميز بالدقة في التفاصيل، والتركيز على إخراج وإنتاج محتوى صحيح من حيث المعلومات، وصحيح من حيث اللغة والإملاء.

ولذا على كل كاتب محتوى العمل على تدقيق ما يقوم بكتابته، وتجنب الأخطاء الإملائية، وإذا كنت بحاجة إلى أداة تساعدك في التصحيح والتدقيق الإملائي، فإليك بعض الأدوات الهامة:
  1. موقع قلم.
  2. موقع صححلي.
وهذه الأدوات لا غني عنها في حياة الكاتب العربي، وهي أدوات يمكن استخدامها بشكل مجاني تماماً.
وتعد هذه المرحلة هي المرحلة الأخيرة من مراحل كتابة المحتوى، وهي مرحلة خاصة بالمراجعة والتدقيق اللغوي.

خامساً: كيفية قياس جودة المحتوى


قياس جودة المحتوى
كيفية قياس جودة المحتوى؟

وبعد أن تنتهي من مراحل كتابة المحتوى، وتقوم بنشر محتواك، يجب أن تقيس مدى جودته، وجودة المحتوى تعني مدى تفاعل الجمهور معه.
ولكي تتأكد أن المحتوى يساعد القارئ أو الزائر بصورة كثيرة، سواء كان المحتوى تعليمي أو تسويقي، فيمكنك قياس جودة محتواك من خلال اتباع العناصر التالية، كالتالي:
  1. عدد مرات الظهور وأيضاً عدد النقرات الخاصة بالصفحة.
  2. مدة جلوس القارئ أو الزائر داخل الصفحة.
  3. عدد الروابط التي يتتبعها القارئ داخل محتوى الصفحة.
  4. التعليقات وتفاعل الجمهور ومشاركته للمحتوى.
  5. ترتيب محتواك في جوجل.
جميع هذه العناصر يجب اتباعها بعد نشر المحتوى الخاص بك، لكي تتمكن من معرفة جودة محتواك، وهل يحتاج إلى تحسين؟ أم يلبي احتياجات القارئ.
وختاماً إذا كنت تتعلم مجال الكتابة، وتبحث عن مراحل كتابة المحتوى لإتقانها، لتكتب محتوى احترافي وجذاب، فقد ذكرنا جميع مراحل كتابة المحتوى في هذا المقال بشكل مفصل، وبأسلوب بسيط يساعدك على تطبيقها خطوة بخطوة، وبدون أي صعوبة.
ويمكنك أيضاً قراءة:
إذا أعجبك المقال، فلا تنسى مشاركته على جميع وسائل التواصل الاجتماعي ليستفيد به غيرك، وإذا كان لديك أي استفسار اتركه لنا في تعليق.
تعليقات